Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

يستعد وزير التعليم، يوسف عبدالله البنيان، لحضور الجلسة العادية الـ29 لمجلس الشورى في الدورة الثامنة، التي ستُعقد يوم الأربعاء المقبل، للرد على استفسارات أعضاء المجلس حول أداء الوزارة وبرامجها ومبادراتها. سيقدم الوزير خطط ورؤى المستقبلية لتطوير المنظومة التعليمية، وذلك بناءً على مسؤوليات المجلس في مناقشة أداء الأجهزة الحكومية والعمل على تحسين أدائها ليلبي تطلعات القيادة والمواطنين، ويحقق أهداف رؤية المملكة 2030.

تأتي حضور وزير التعليم بتوجيه من المجلس لمناقشة أداء الوزارة والعقبات التي تعترضها، وفقًا للمادة الـ22 من نظام المجلس الذي يسمح لرئيس المجلس بدعوة أي مسؤول حكومي لحضور الجلسات إذا كانت تخص الوزارة. يهدف ذلك إلى تحفيز الحوار وتعزيز الشفافية بين الوزارة والمجلس، وضمان تحسين أداء القطاع التعليمي وتحقيق أهداف التطوير المستقبلية.

بالإضافة إلى ذلك، يُعتبر حضور وزير التعليم جزءًا من جهود المجلس في تعزيز التواصل بين الحكومة والمجتمع المدني، وضمان تطبيق السياسات التعليمية بشكل فعال وفعالية. من المتوقع أن تكون الجلسة فرصة لتبادل الآراء والمقترحات حول تطوير التعليم في المملكة وتحسين أدائه بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.

تعتبر هذه الجلسة فرصة لوزير التعليم لتقديم تقرير شامل حول أداء الوزارة وتحليل التحديات التي تواجهها في تحقيق أهدافها. سيتم مناقشة الخطط الاستراتيجية والبرامج التعليمية التي تهدف إلى تطوير المنظومة التعليمية وتعزيز جودة التعليم في المملكة، وذلك من خلال التعاون والتواصل الوثيق بين الوزارة ومجلس الشورى.

يعكس حضور وزير التعليم في جلسة مجلس الشورى التزام الحكومة بتحقيق التنمية المستدامة في القطاع التعليمي، وتعزيز الشراكة بين مختلف الجهات لضمان تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 في مجال التعليم. يتوقع أن تكون الجلسة مناسبة لاستعراض الإنجازات التعليمية وبحث السبل الكفيلة بتعزيز التعليم وتطويره في المملكة، والوصول إلى مستوى تعليمي متقدم يلبي احتياجات سوق العمل والتطورات الحديثة.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.