Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

استعرضت مقال في صحيفة هآرتس الإسرائيلية “جنون” الحرب التي يشنها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على قطاع غزة منذ أكتوبر الماضي، ودعت المسؤولين الإسرائيليين إلى التوقف عن لعب عقول مواطنيهم. وطرح الصحفي أوري مسغاف، أن دخول رفح لم يصبح أمرا ملحا إلا بعد اقتراب التوصل إلى اتفاق مع حماس بشأن تبادل الأسرى، وقال إنه يجب على الحكومة الإسرائيلية الكف عن استمرار الحرب الإجرامية في غزة والسعي لوضع خطة لإنهاء القتال بشكل يضمن أمن البلاد.

كما انتقد مسغاف استمرار رئيس الأركان هرتسي هاليفي ونتنياهو في مواصلة الحرب بلا توقف، مؤكدا أن واجبهم لا يقتصر على تنفيذ الأوامر، وإنما يجب عليهم أن يقولوا “كفى” للقيادة السياسية. كما أشار إلى أن إسرائيل لا يمكنها تحمل عبء حرب طويلة الأمد على اقتصادها وجبهتها الداخلية، ودعا إلى استخدام القوة لإنهاء القتال بطريقة تضمن أمنها.

المقال أشار إلى أن الحرب استمرت حتى الآن لسبعة أشهر، وأطول من معركة ستالينغراد، ورأى أن الهدف من الحرب هو إفشال أي صفقة تنتهي بوقف إطلاق النار مع حماس. وشدد على أنه يجب وضع خطة للتعامل مع الحكم الحالي لحماس في غزة بمساعدة إقليمية ودولية.

واعتبر المقال أن نتنياهو يقلب مفهوم إسرائيل للأمن رأسا على عقب، وأشار إلى أنه من الضروري استفادة من الانجازات العسكرية لتحقيق أهداف سياسية، مؤكدا على ضرورة توقف الحكومة الإسرائيلية عن تصعيد الحرب الإجرامية في غزة.

ختم المقال بدعوة لوضع حد للحرب في غزة بطريقة تحقق أمن إسرائيل، وأكد على أهمية التوقف عن الجنون وتبني استراتيجية سلمية لحل هذا الصراع الدائر منذ أشهر في قطاع غزة.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.