Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

نجح مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي، التابع لمجموعة M42، في إجراء عملية زراعة قلب معقدة لشاب إماراتي يعاني من اعتلال عضلة القلب الوراثي. كان الشاب يعاني من مرض القلب لمدة عقد من الزمن وتوضع في البداية على جهاز مساعد للقلب خارج الجسم. لاحقا، تم تركيب مضختين منفصلتين على كلا جانبي القلب لمساعدته على الاستقرار قبل الزراعة النهائية. يعتبر هذا الحالة الأولى من نوعها في الإمارات التي تجاوز فيها المريض تلك المراحل العلاجية بنجاح.

يتميز مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي بأنه مركز زراعة الأعضاء المتعددة الوحيد في الإمارات. كما حصل على اعتماد مركز التميز في جراحة القلب للبالغين من دائرة الصحة – أبوظبي. هذا يعكس تميز المركز في تقديم رعاية صحية عالية الجودة وتوفير خدمات العلاج المتقدمة في مجال جراحات القلب وزراعة الأعضاء.

عندما تسارع حالة المريض وبدأت تتفاقم، تم تركيب مضختين منفصلتين لدعم القلب حتى يستقر ويكون جاهزا للزراعة. واستمر المريض لمدة أربعة أشهر في الاعتماد على الأجهزة لدفع حالته نحو الاستقرار. وفي النهاية، تمت عملية زراعة القلب بنجاح. هذه العملية تعتبر حدثا تاريخيا في الإمارات وتبرز قدرة الفريق الطبي في مستشفى كليفلاند كلينك على التعامل مع حالات طبية معقدة.

يعتبر مركز زراعة الأعضاء المتعددة في مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي هاما للمجتمع الطبي في الإمارات. يساهم المركز في زيادة فرص العلاج للمرضى الذين يحتاجون إلى زراعة أعضاء. بفضل توفر التكنولوجيا والمعدات الطبية المتطورة في المركز، تستطيع فرق الجراحة تنفيذ عمليات زراعة معقدة بنجاح مثل حالة الشاب الإماراتي الذي خضع لزراعة قلب.

يعكس نجاح عملية زراعة القلب للشاب الإماراتي القدرة العالية والكفاءة الطبية التي تتمتع بها مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي. يعتبر هذا الإنجاز إنجازا تاريخيا للمجموعة ويظهر الجهود المبذولة من الفريق الطبي والتحسين المستمر في مجال الرعاية الصحية في الإمارات. يشير هذا الحدث إلى أهمية الاستثمار في القطاع الصحي وتطوير القدرات الطبية لتقديم الرعاية المتقدمة والحفاظ على سلامة المرضى.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.