Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

تم خلال الحوارات بين صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وجلالة السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان الشقيقة، مناقشة عدة جوانب تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين، وتعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري والتجاري. تم التأكيد على أهمية التعاون الإقليمي في مواجهة التحديات المشتركة وتحقيق الاستقرار في المنطقة. تطرق الحديث أيضًا إلى القضايا الإقليمية والدولية، مثل التوترات في منطقة الشرق الأوسط وضرورة التعامل معها بحكمة للحفاظ على الأمن والاستقرار.
تم التأكيد خلال اللقاء على عمق الروابط التاريخية والثقافية بين دولة الإمارات وسلطنة عمان، وأهمية تعزيز العلاقات الإقليمية والاقتصادية لخدمة مصالح البلدين وتحقيق التطلعات المشتركة. تم التأكيد على أن العلاقات الاقتصادية تلعب دورًا هامًا في تعزيز التعاون الشقيق والتحقق من التطلعات الاقتصادية والتنموية للشعبين.
تم بحث عدد من المشاريع المشتركة بين البلدين في قطاعات استراتيجية مثل الطاقة المتجددة والنقل، وتم التأكيد على أهمية تعزيز التعاون في هذه المجالات لتحقيق الازدهار الاقتصادي والتنموي للبلدين. كما تم التأكيد على أهمية العمل الجماعي والتكاتف في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للحفاظ على الأمن والاستقرار.
تم تسجيل كلمة في سجل الزوار من جانب جلالة السلطان هيثم بن طارق، حيث عبّر عن تقديره وشكره لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على حسن الاستقبال ووعده بتعزيز التعاون المشترك بين البلدين. تم التأكيد على أهمية تعزيز الروابط الاقتصادية والثقافية بين البلدين وتحقيق التطلعات الشعبية للشعبين.
تم تسجيل حضور عدد من الشخصيات البارزة خلال اللقاء من كلا البلدين، وتم التأكيد على أهمية التعاون الإقليمي والدولي لتحقيق الازدهار والاستقرار في المنطقة. تطرق الحديث أيضًا إلى أهمية تنفيذ مشاريع مشتركة في مختلف القطاعات الاقتصادية والاستراتيجية لتعزيز التعاون الثنائي وتحقيق الازدهار والنماء للشعبين.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.