Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

تحت شعار “تعرف بيئتك”، نفذت هيئة تطوير محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز الملكية حملة تشجير في منطقة الجوف، بمشاركة مختلف شرائح المجتمع وعدد من الطلاب في المنطقة. تم زراعة 3000 شتلة خلال الحملة بهدف زيادة الغطاء النباتي ونشر ثقافة التشجير وزيادة الوعي بأهمية المحافظة على البيئة وتنمية الحياة النباتية والفطرية.

تأتي هذه الحملة ضمن مبادرات هيئة تطوير المحمية لاستدامة البيئة، مثل مشروع زراعة مليوني شجرة من الأنواع المناسبة لبيئة ومناخ المحمية. كما تستمر الهيئة في بث الرسائل التوعوية وإطلاق حملات تثقيفية وبيئية في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية.

تشارك هيئة تطوير المحمية في أسبوع البيئة بمجموعة من الأنشطة والمبادرات في مجالات بيئية متعددة. تشمل هذه المبادرات زراعة الشتلات والشجيرات وحملات الإصحاح البيئي وفعاليات التثقيف والتعريف بجهود الحماية البيئية والتنوع الطبيعي.

يهدف تنظيم حملات التشجير والاحتفالات البيئية إلى توعية الناس بأهمية المحافظة على البيئة وتشجيعهم على المساهمة في تحسينها. بالإضافة إلى ذلك، تعزز هذه الأنشطة الوعي البيئي وتساهم في إثراء الحياة النباتية والفطرية في المنطقة.

تعتبر البيئة والحفاظ عليها من الأولويات الهامة للهيئة وهذا يظهر من خلال المشاركة النشطة في الاحتفالات والفعاليات البيئية. يسعى فريق الهيئة إلى تحقيق التنوع البيولوجي والحفاظ على الثروة الطبيعية من خلال مبادرات مستدامة ومنسقة في جميع أنحاء المملكة.

بالتعاون مع شرائح المجتمع المختلفة والطلاب في المنطقة، تحرص الهيئة على تعزيز الوعي البيئي وتشجيع المشاركة الفعالة في الحملات البيئية. تهدف هذه الجهود المشتركة إلى خلق بيئة نظيفة وصحية للجميع، وتعزيز روح المسؤولية الاجتماعية والبيئية لدى أفراد المجتمع.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.