Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

أعلن مكتب تكريم الشهداء وأسرهم عن استمراره في تنظيم فعاليات وأنشطة تهدف إلى تخليد ذكرى الشهداء وتسليط الضوء على تضحياتهم. يهدف هذا العمل إلى جعل الشهداء قدوة ونبراساً للوطن وتعزيز قيم المواطنة والولاء للوطن. وأكدت رئيسة قسم التكريم في المكتب، السيدة منار الفهد، أنها قامت بالعديد من الأنشطة والمشاريع المخصصة لتكريم الشهداء وتعزيز ذكراهم، منها مشروع صرح يبرز دور المكتب ويُوضع في الدوار المقابل لمكتب الشهيد في ضاحية مبارك العبدالله.

تم إدراج تصميم المشروع كمسابقة ثقافية بالتعاون مع كلية العمارة في جامعة الكويت، حيث شارك فيها الطلاب وفاز عشرة مشاركين، وتم اختيار ثلاثة منهم، بما في ذلك الطالبة سدن الشتيل التي حصلت على المركز الأول. وتم اختيار تصميمها ليتم تنفيذه في الدوار، وتلقت جوائز مالية مجزية، بالإضافة إلى مكافأة خاصة للفائزة بالمركز الأول. وقامت الفهد بتنسيق مع مكتب هندسي لتنفيذ المشروع والتعاون مع الجهات المعنية، بما في ذلك البلدية والمرور وعشر جهات أخرى.

تم التأكيد على أهمية أن يكون التصميم قابلا للتنفيذ بشكل عملي وأن لا يتعارض مع قوانين البلدية أو يحجب الرؤية لقائدي المركبات. وأشارت الفهد إلى أن العمل في المشروع يسير وفق جدول زمني محدد، وأعربت عن أملها في أن يكون الصرح الذي سيتم بناؤه معلمًا جميلاً يبرز الدور الريادي لمكتب الشهيد. وأعربت عن سعادتها بالتصاميم التي ابدعها الطلاب في المسابقة الثقافية، وقد كرم المكتب الحاصلين على المراكز الأولى عبر منحهم جوائز مالية مجزية ومكافآت خاصة.

تأتي هذه الجهود في سياق أوسع يهدف إلى تعزيز قيم المواطنة والولاء للوطن من خلال تخليد ذكرى الشهداء وجهودهم. وتعكس هذه الأنشطة الرسالة السامية للتضحية والتضامن والوفاء، كما تساهم في تعزيز الوعي الوطني والروح الوطنية بين أفراد المجتمع. وعلى إثر هذا، فإن تكريم الشهداء يعتبر جزءًا من الواجب الوطني والإنساني تجاه أولئك الذين قدموا من أجل الوطن والشعب.

يجسد مشروع الصرح الذي تقوم به مكتب تكريم الشهداء دوراً هاماً في تخليد ذكرى الشهداء وتسليط الضوء على تضحياتهم. ومن خلال تكريمهم والإشادة بتضحياتهم، يتعزز لدى الجميع الوعي بأهمية الولاء والعطاء وروح التضحية للوطن. يعكس المشروع الجديد رسالة ودوراً محورياً للمكتب في مساهمته الفعالة في تعزيز الانتماء والوطنية بين أفراد المجتمع، وتشجيع الشباب على الالتفات إلى تاريخهم وتقاليدهم وتشجيعهم على بذل المزيد من التضحيات من أجل بناء وطن أفضل.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.