Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

شارك سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، نائب رئيس ديوان الرئاسة للشؤون التنموية وأسر الشهداء، في فعاليات منتدى القادة للتعليم التقني والمهني. والذي انعقد بالتزامن مع المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات 2024، التي تنظمها مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني. وقام سموه بالاطلاع على المهارات التقنية والمهنية التي يحتوي عليها الشباب الإماراتي، وثنى على الجهود المبذولة لتمكين الشباب ورفع مستوى مهاراتهم ليصبحوا قادة في المستقبل. كما أشاد بالتطورات التي تحدث في مجال التعليم التقني والمهني في الإمارات.

تعتبر المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات 2024 مناسبة مهمة للكشف عن مواهب الشباب الإماراتي وتطوير قدراتهم في مختلف المجالات التقنية والمهنية. وتهدف المسابقة إلى تعزيز التعليم التقني والمهني في الدولة ورفع مستوى المهارات لدى الطلاب والشباب. وتعكس هذه الفعالية الجهود المبذولة في تطوير التعليم وتحفيز الشباب على اكتشاف مواهبهم وتطويرها من خلال تقديمها في مجالات متنوعة مثل التكنولوجيا والهندسة والتصميم.

تعتبر المهارات التقنية والمهنية من العناصر الأساسية التي تساعد الشباب على النجاح في حياتهم العملية والمهنية. وتلعب هذه المهارات دوراً هاما في تنمية الاقتصاد ورفع مستوى التنافسية على المستوى العالمي. ومن خلال توجيه الاهتمام إلى هذه الجوانب وتطويرها في المجتمع، يمكن تحقيق تقدم وازدهار مستدام في مختلف القطاعات والصناعات.

يعد منتدى القادة للتعليم التقني والمهني فرصة هامة للشباب الإماراتي لاكتشاف مواهبهم وتطويرها. ويمكن من خلال هذا المنتدى تبادل الخبرات والمعرفة بين الشباب والمتخصصين في مجال التعليم والتدريب التقني. كما يساهم المنتدى في تحفيز الشباب على اختيار مجالات الدراسة والعمل التقني والمهني وتطوير مهاراتهم بها.

يعكس حضور سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان في منتدى القادة للتعليم التقني والمهني التزام الإمارات بتعزيز التعليم وتطويره في جميع المجالات. ويبرز دعم القيادة الرشيدة للشباب وتحفيزهم على تطوير مهاراتهم ومواهبهم في مختلف الصناعات والتخصصات. ويساهم حضور سموه في نشر الوعي حول أهمية تطوير المهارات التقنية والمهنية في المجتمع لتحقيق التنمية المستدامة في الدولة.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.