Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

انطلقت فعاليات اليوم الأول للمؤتمر السابع لشعبة الإمارات لطب الأسرة بمشاركة واسعة من الخبراء والمتخصصين في قطاع الرعاية الصحية. تمت استعراض أهم الإنجازات التي حققتها دولة الإمارات في المجال الطبي وتحدث عن دور التقنيات الحديثة، مثل الذكاء الاصطناعي والميتافيرس، في تحسين جودة الخدمات الطبية وتبسيط العمليات الصحية، وتلبية أهداف مئوية الإمارات 2071 في دمج هذه التقنيات في الرعاية الصحية.

كانت هناك مناقشات وحوارات حول مواضيع حيوية في مجال طب الأسرة والرعاية الصحية، مثل عدوى الجهاز التنفسي، وهشاشة العظام، وأمراض القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين، والنقرس، واضطرابات الجهاز الهضمي. قدم الدكتور محمد فرغلي أحدث المستجدات حول “برنامج إجادة” الذي يعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي في تحديد الحالات الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة والتدخل المبكر لمنع المضاعفات.

وقدم الدكتور إيدي نيدهام مدير البرنامج في الولايات المتحدة الأمريكية محاضرة حول أبرز 10 مستجدات طبية قائمة على الأدلة العلمية لعام 2024. تناولت الفعاليات أيضاً دور الذكاء الصناعي والميتافيرس في ترسيخ الممارسات الطبية المبتكرة وتحسين رعاية المرضى.

أثنى الحضور على دور الإمارات في تعزيز الابتكار في مجال الرعاية الصحية، وتسليط الضوء على أحدث التقنيات لتحسين جودة الخدمات الطبية. تم التركيز خلال المؤتمر على تعزيز التعاون وتبادل المعرفة بين الخبراء والمتخصصين في مجال الرعاية الصحية لتحسين الخدمات ورفع مستوى الرعاية الصحية الأولية في المجتمع.

المؤتمر شهد مشاركة واسعة من الشخصيات القيادية في الهيئات الصحية بالإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط، وأكدت الدكتورة وديعة الشريف رئيس شعبة الإمارات لطب الأسرة على أهمية المؤتمر في ترسيخ التزام المجتمع بالنهوض بمجال طب الأسرة وتعزيز الرعاية الصحية الأولية. توجهت التحية لإنجازات الإمارات في المجال الطبي ودورها الريادي كمركز للتقنيات السباقة في مجال الرعاية الصحية.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.