Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

أشاد المهندس حسن محمد جمعة المنصوري، وكيل وزارة الطاقة والبنية التحتية لشؤون البنية التحتية والنقل، بكفاءة دولة الإمارات في التصدي للحالة الجوية غير المسبوقة التي شهدتها البلاد مؤخرًا، مشيرًا إلى أن الاستجابة الاستباقية والاحترافية لمختلف الجهات المعنية ساعدت في حماية الأرواح والممتلكات. تمكنت المرافق الخدمية من الاستعادة في وقت قياسي بفضل التكاتف والتعاون بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص.

قامت وزارة الطاقة والبنية التحتية بتكليف فرق عمل ميدانية لتقييم الأضرار الناجمة عن تأثيرات الحالة الجوية غير الاعتيادية وإعداد دراسات لتوسعة وتطوير السدود والقنوات المائية. تم إعداد خطة تشغيلية شاملة لإصلاح الأضرار على الشبكة الطرقية الاتحادية وصيانة محطات ضخ المياه لضمان استمرارية عمل الشبكة.

وضعت الوزارة خططًا متكاملة للاستجابة لحالات الطوارئ وتأثيرات الحالة الجوية قبل حدوثها، مع التركيز على سلامة الأفراد والممتلكات وحماية البنية التحتية. تم اتخاذ تدابير وقائية واستباقية لضمان جاهزية البنية التحتية لمواجهة التحديات الناجمة عن الحالة الجوية، وتشكيل فرق عمل ميدانية للاستجابة السريعة لأي طارئ على الطرق الاتحادية والسدود.

قدمت الوزارة سلسلة من الفحوصات الفنية والهندسية للتحقق من سلامة البنية التحتية، مع التركيز على نظم الصرف وقدرتها على التعامل مع كميات المياه الكبيرة. تم تنظيف القنوات المائية والمجاري وإزالة العوائق لضمان تصريف مياه الأمطار بكفاءة وتجنب تجمعها على الطرق الاتحادية. تم فتح بوابات السدود وتفريغ المياه للتخفيف من الضغط عليها وتهيئتها لاستيعاب المياه الجديدة.

أبرز المنصوري جهود الوزارة في تقليل التداعيات الناجمة عن الحالة الجوية غير العادية والتعامل بفعالية معها، مؤكدًا على أهمية الاستجابة الفورية والسريعة للطوارئ وحالات التقلبات الجوية. تم تكليف فرق عمل ميدانية لرصد الأضرار واتخاذ الإجراءات اللازمة للتعافي والإصلاح، مع التركيز على حماية البنية التحتية والممتلكات وتقديم الدعم للمجتمع في مواجهة التحديات.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.