Smiley face
حالة الطقس      أسواق عالمية

أخبار محدّثة في هذا العدد من النشرة الأسبوعية لرولا خلف، رئيس تحرير الصحيفة المالية، حيث تم اختيار قصصها المحببة. أكاديمية فنون السينما والعلوم تطلق حملة جمع تبرعات عالمية بقيمة 500 مليون دولار لتعزيز أموالها ومقاومة انخفاض جمهور بث حفل الأوسكار السنوي الذي يولّد معظم إيراداته. لقد جمعت الأكاديمية حوالي 100 مليون دولار بالفعل، مع متبرعين فرديين بما في ذلك الملياردير ليونارد بلافاتنيك. الهدف هو تنويع مصادر الدخل بسبب تأثير التدفق على الصناعة السينمائية والتلفزيونية.

تقديم جوائز الأوسكار تجذب مشاهدين أقل، حيث تناهز الأعداد اليوم نحو 19.5 مليون مشاهد في الولايات المتحدة مقارنة بـ 44 مليون مشاهد عام 2014. نهاية الصفقة الحالية بين الأكاديمية وشبكة ABC التابعة لوالت ديزني، المذاعة لحفل الأوسكار، ستكون في 2028 وبدأت المفاوضات لتجديدها بالفعل. بالرغم من أهمية هذه الصفقة، إلا أن الأكاديمية تعتبر أنها بحاجة إلى تنويع إيراداتها بما يتناسب مع التحولات التي تشهدها صناعة السينما والتلفزيون.

بصورة متزامنة مع مشاكل تمويل الفنون الغير ربحية المتزايدة، تواجه الأوبرا المتروبوليتانية في نيويورك أزمة مالية واضحة. وهذا التحدي ينعكس أيضًا على مهرجان ساندانس للأفلام الذي تم استقالة الرئيس التنفيذي له في مارس نتيجة لمشاكل تمويلية. تجدر الإشارة إلى أن الأكاديمية لا تقتصر نشاطها على تقديم جوائز الأوسكار فقط بل تدير أيضًا متحف فنون السينما وتدعم برامج تعليمية لصناع الأفلام الشبان.

صناعة السينما تتأرجح بفعل التحولات الجذرية إلى تقنية التدفق والجائحة والإضرابات التي ألغت الإنتاج لعدة شهور العام الماضي. ولكن التدفق لعالم السينما العالمي يتيح للأكاديمية فرصًا جديدة. من الجدير بالذكر أن 30% من أعضاء الأكاديمية اليوم من خارج الولايات المتحدة مقارنة بماكان عليه 10 سنوات مضت. الأكاديمية تسعى للتأقلم مع هذه التحولات وتبحث عن تمويل خارج الولايات المتحدة.

بلغة غير مباشرة في ترشيحات وفوز الأفلام، تجسد الأكاديمية اهتمامها بالجمهور العالمي المتفاوت الآن. هذا ما يبرز في ترشيحات وفوز الأوسكار وإن تسلط الأكاديمية على عالم أكثر اتصالًا وتركيزًا عالميًا يعكس التغييرات الإيجابية التي تم رؤيتها في السنوات الأخيرة. من خلال توجيه حملة التمويل لروما، فإن الأكاديمية تؤكد أكثر فأكثر توجهها نحو جمهور عالمي وداعمين عالميين.

شاركها.
© 2024 خليجي 247. جميع الحقوق محفوظة.